آخر الأخبارأخبارأخبار العالم

الزهرة يقترن بقلب الأسد.. الأربعاء  


تشهد سماء الوطن العربي هذا الأسبوع اقتران كوكب الزهرة مع نجم قلب الاسد بعد غروب الشمس يوم الأربعاء ثاني أيام عيد الأضحى المبارك (21 يوليو 2021) وبداية الليل في ظاهرة مشاهدة بالعين المجردة ولكن المنظر من خلال المنظار سيكون رائع. 

يحدث أن يكون كوكب الزهرة في الاقتران مع نجم قلب الاسد عندما يكونان شمال وجنوب بعضهما البعض في المطلع المستقيم على قبة السماء وهو يعادل خط الطول هنا على الأرض، وفي هذا الاقتران سيمر كوكب الزهرة بما يزيد قليلاً عن درجة واحدة شمال قلب الاسد 

يظهر الزهرة اولا ومع تلاشي وهج غروب الشمس سيظهر قلب الاسد وسيرصد  الكوكب والنجم  بالافق  الشمال الغربي وسيلاحظ أن الكوكب شديد السطوع قرب النجم المزدوج قلب الاسد،  وبما أن المسافة الظاهرية الفاصلة بين الزهرة بحوالي عرض إصبع  (أو درجة واحدة إلى الشمال السماوي) من قلب الأسد فهذا يعني بأنهما قريبين بما يكفي لرؤيتهما معًا في مجال رؤية تلسكوب. 

ووفقاً لجمعية الفلكية بجدة، إن لمعان الزهرة (3.93-) سوف يتفوق على لمعان قلب الاسد (+1.34) الذي يُصنف على أنه نجم من القدر الأول، أي أحد ألمع نجوم السماء، لذلك فإن قلب الأسد  سيبدو خافت بجانب كوكب الزهرة المبهر  وهو الآن أكثر إشراقًا بحوالي 130 مرة مع وجود المريخ في أسفل اليمين في مشهد جميل ومثير للاهتمام. 

يشتهر كوكب الزهرة بدورة مدتها 8 سنوات حيث يعود هذا الكوكب إلى نفس المكان تقريبًا في السماء المرصعة بالنجوم كل 8 سنوات، هذا لأن الزهرة يدور حول الشمس 13 مرة في كل مرة تدور فيها الأرض حول الشمس 8 مرات،  إن دورة الثماني سنوات تعني بأن الزهرة سيجتمع مرة أخرى مع قلب الأسد لحدوث أقرب اقتران مثل الذي حدث اخر مره بشهر أكتوبر 2020  أوائل أكتوبر 2028 و 2036 و 2044.

يكون اقتران الزهرة وقلب الأسد في مطلع أكتوبر 2044، مميزا للغاية لأن الكوكب  سيحجب النجم في ذلك التاريخ وبحلول عام 2052، سيحدث اقتران الزهرة وقلب الاسد في أواخر سبتمبر بدلاً من أوائل أكتوبر، إن حالات الاحتجابات الكوكبية للنجوم من القدر الأول نادرة للغاية، فقد كانت آخر مرة عندما حجب الزهرة نجم قلب الاسد في 7 يوليو 1959 ، وستكون المرة التالية في الأول من أكتوبر 2044،

كانت آخر مرة حدث فيها ذلك قبل عام 1959، عندما  حجب الزهرة نجم السماك الأعزل في 10 نوفمبر 1783 وبعد عام 2044، سيتكرر في 7 سبتمبر 2197.


الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock