العاب

سوالفنا: Ghost of Tsushima Director’s Cut – كيف يمكن أن تستكمل جزيرة Iki رحلة Jin؟

أوائل الشهر الحالي أعلنت سوني عن Ghost of Tsushima Director’s Cut التي سوف تقدم جزيرة Iki الجديدة وذلك بعد تفكير عميق من المطور في كيفية توسيع قصة جين، كما أمضى حسب قوله العام الماضي في دراسة جميع ملاحظات اللاعبين لتحسين مغامرة Ghost of Tsushima قدر المستطاع.

في هذه التوسعة، سفاح المغول الشبح Jin Sakai سيسافر لجزيرة جديدة تدعى Iki Island ليواجه تهديد وخطر جديد هناك وسيلاقي شخصيات جديدة. ولكن السؤال الأبرز كيف يمكن أن تستكمل الجزيرة قصة جين ورحلته؟ في هذا المقال من سوالفنا سنغوص في أعماق تاريخ جزيرة Iki الحقيقي لنحاول أن نستشف توجه القصة في التوسعة. ولكن قبل أن نستكمل كلامنا ننوه بأن الفقرات التالية ستحوي حرقاً لنهاية شبح تسوشيما.

مع نهاية اللعبة الأصلية كانت الأمور مأساوية بالنسبة للمغول حيت تم قتل قائدهم Khotun Khan واستطاع حين ورفاقه تحرير تسوشيما من قبضتهم. لكن هذا السياق يختلف عن المجرى التاريخي الحقيقي للأحداث التي جرت هناك. فحسب الوثائق التاريخية فإن كل من Tsushima  و  Iki سقطوا تحت وطأة بطش المغول وكانوا بمثابة معبر لهم للوصول إلى اليابان والعاصمة الرئيسية للبلاد، لذا من الواضح مع هذا التغيير بالمنحى التاريخي بين اللعبة والواقع بأن Sucker Punch امتلك حرية بسرد قصة لا تقيدها الأحداث الحقيقية وإنما نسج قصة من خياله ولكن بنفس الوقت حافظ على الإطار التاريخي العام وهذا ما قد يتكرر في الإضافة.

المطور وصف المحتوى الجديد بأنه سيقدم أحداثاً تضع جين سكاي أمام أحداثٍ ذات مخاطر شخصية عميقة ستجبره على استعادة بعض اللحظات المؤلمة من ماضيه. لذا من المرجح أن تسلط قصة الإضافة الضوء على غزو المغول لجزيرة Iki بشكل وحشي أكثر مما رأيناه في القصة الأساسية. حيث يخبرنا التاريخ بأنه في  Iki  واجه حاكمها Taira no Kagetaka ذلك الغزو الوحشي ببسالة مع حفنة من الساموراي الشجعان. ولكنهم مع الآسف فشلوا في صد جحافل المغول، كيف لا ولم يكن تعداد الساموراي هناك سوى 100 جندي مقابل 40,000  جندي لجيش المغول.

وبحسب بعض المؤرخين منهم James P. Delgado فإن الحاكم Taira no Kagetaka ارتكب بحقه وبحق عائلته ما يعرف “بالنتحار الشرفي”. بالمقابل المغول قاموا بالتنكيل بقاطني الجزيرة وخصوصاً النساء حيث كان يقوم تثبيتهم بشجر النخيل عبر طعنهم من ثم تمزيق جسدهم وهم عراة.

ولكن أين يمكن أن يقودنا هذا لرحلة جين بالجزيرة؟ حسناً يمكن أن نتوقع بأن جين قد يكون على معرفة قديمة بالحاكم Taira no Kagetaka وعائلته لذا فإن المشهد الوحشي الذي قد يراه بالجزيرة سيكون له أثر عاطفي كبير على جين يدفعه للانتقام مجدداً، الأحداث الرئيسية للإضافة قد تتمحور حول مساعدة جين لابنة الحاكم Sōzaburō بالهروب إلى الأرض الرئيسية لليابان من أجل إبلاغهم عن جرائم المغول وما فعلوه بجزيرتها. لأن بحسب الروايات التاريخية فإن هناك ساموراي غامض ساعد Sōzaburō بمهمتها وقد يكون هو نفسه شبح تسوشيما.

بالنهاية وبغض النظر عن المنحى القصصي الذي ستتبعه الإضافة لكن يمكن أن نخمن بأنها ستضع الأسس لقصة الجزء الثاني الذي قد يتمحور هذه المرة حول شبح اليابان، فصحيح أن العدو الخيالي Khotun Khan قد مات بالجزء الأول لكننا نعلم بأن ابن عمه Kublai Khan هو من قاد الزحف المغولي باتجاه اليابان، فربما نراه هو العدو الرئيسي بالجزء الجديد ويدرك جين بأن من تصدى لهم في الجزيرتين ليسوا إلا كتائب صغيرة من الجيش المغولي الضخم بقيادة Kublai Khan ويدرك بأن عليه الاستفادة من حلفائه وجمع جيش أكبر للتصدي له.

عموماً هذا تقديرنا لطبيعة القصة في الإضافة وكيف يمكن أن تسير الأحداث فيها، فأخبرونا أنتم عن توقعاتكم لها وما الذي سنواجهه هذه المرة في جزيرة Iki. يمكنك الترقية مباشرةً من لعبة Ghost of Tsushima على PS4 إلى Director’s Cut على PS5 مقابل 29.99 دولارًا أمريكيًا اعتبارًا من 20 أغسطس.

ias


الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock