آخر الأخبارأخبارأخبار العالم

غير مُبشّرة.. تطورات الحالة الصحية لـ وائل الإبراشي وإيمان الحصري



الأحد، 04-07-2021
06:18 م

يتساءل كثيرين عن الحالة الصحية للإعلامي وائل الإبراشي،
خاصة بعد غيابه عن الشاشة منذ شهور بعد إصابته بفيروس كورونا المستجد.
وتأجل ظهور “الإبراشي” لأكثر من مرة، على الشاشة
خاصة بعد حدوث مضاعفات صحية أصابته بوعكة لم يتعاف كليا منها حتى الآن، حيث لا
يزال يعاني من مضاعفات كورونا..
على الجانب الآخر، منعت الحالة الصحية للإعلامية إيمان الحصري
من الظهور في برنامجها المسائي على قناة DMC بعد خطأ طبي أدخلها في دوامة مرضية أجرت على إثرها
7 عمليات، بينما تبحث استكمال علاجها بالخارج.
وكان الإعلامي عمرو أديب قرأ في وقت سابق رسالة من وائل الإبراشي
لمتابعيه كتب فيها “نُقلت في سيارة إسعاف وأنا في حالة حرجة وتمكنت كورونا من
التهام جزء كبير من رئتيّ، والآن حالتي بدأت في التحسن بالرغم من صعوبة الحالة، وممنوع
من الحديث”.
واضطرت مستشفى الشيخ زايد التخصصي تأجيل خروج وائل الإبراشي
4 مرات قبل ذلك بسبب عدم تعافيه كليًا.
أما الإعلامية إيمان الحصري فشغلت الوسط الإعلامي كافة بغيابها
المفاجئ، وترددت أخبار عن اجرائها عملية جراحية، وهو الامر الذي لم يكن مقلق بنسبة
كبيرة في أوله.
لكن الأخبار المتواترة من عائلة وأسرة الإعلامية والمقربين
منها، لم تكن مطمئنة بعد الحديث عن تدهور حالتها الصحية إثر فشل الجراحة الدقيقة التي
أجرتها.

وكشف أحد العاملين ببرنامج مساء DMC في وقت سابق أن الإعلامية
أجرت عملية أخرى، وحلتها تتحسن تتدريجيا، معلنًا أنها أجرت 7 عمليات حتى الآن لوقف
المضاعفات.
المستجدات الصحية عن وائل الإبراشي، هذه المرة جاءت على لسان
زميله الإعلامي محمود سعد الذي جمعته به مكالمة هاتفية أعلن تفاصيلها عبر برنامجه باب
الخلق.
وفي الوقت الذي انتظر فيه كثيرون بشرى بعودة وائل الإبراشي
إلى شاشة برنامجه “التاسعة” على التلفزيون المصري، لكن محمود سعد قال إن وائل الإبراشي
يتحدث بصعوبة.
وبدأ من حديث محمود سعد أن وائل الإبراشي قد يتأجل ظهوره
لأشهر إضافية عقب التعافي الكامل من أثر الإصابة بكورونا.











الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock