رياضة

مسيرة احتجاجية من جماهير الترجي للمطالبة بحضور موقعة الأهلي.. فيديو



تظاهر المئات من جماهير نادي الترجي الرياضي في شوارع العاصمة التونسية، لمطالبة الحكومة بالسماح لهم بحضور مباراة الأهلي في ذهاب نصف نهائي دوري أبطال إفريقيا، بالمباراة المقرر لها يوم 19 يونيو الجاري على ملعب “رادس”.


ذكرت إذاعة “موزاييك إف إم” التونسي، أن مشجعي الترجي قاموا بتنظيم تظاهره احتجاجية من أمام ملعب “حسّان بلخوجة”، ثم اتجهوا إلى شارع محمد الخامس ، مطالبين السلطات التونسية بالاستجابة لمطلبهم، وهو الحضور لتشجيع فريقهم في مواجهة المارد الأحمر.


في حين عقب وزير الصحة التونسية على مطالب الجماهير، بأن الوضح الحالي في تونس لا يسمح بحضور الجماهير بسبب تزايد الإصابة بكورونا.


وكانت تقارير قد كشفت أن إدارة نادى الترجي، أرسلت طلبا رسميا إلى الحكومة التونسية، من أجل السماح للجماهير بحضور مواجهة الأهلي، والمقرر لها على ملعب “حمادي العقربي”، رادس سابقا، والمقرر لها يوم 19 يونيو الجارى، فى ذهاب نصف نهائي دوري أبطال أفريقيا.


وأشارت التقارير أن إدارة نادي الترجي الرياضي، أعلمت الاتحاد الإفريقي لكرة القدم “كاف” بتقدمها بطلب إلى وزارة الصحة التونسية والحكومة للسماح بحضور 15 ألف متفرج خلال مواجهة الفريق أمام الأهلي يوم 19 يونيو الجاري، في اطار منافسات ذهاب نصف نهائي دوري أبطال أفريقيا والمقرر لها على ملعب رادس.


وأشار “موزاييك إف إم”، أن الاتحاد الافريقي طالب بمراسلة رسمية من رئاسة الحكومة التونسية تبين إيجابية الوضع الصحي في البلاد حتى تسمح بتواجد الجماهير داخل الملعب يوم المواجهة.


وكانت جماهير الترجي قد أطلقت حملة على مواقع التواصل الإجتماعي منذ عدة أيام، تطالب من خلاله بحضور المباراة، حيث ترى أنه حق أصيل لها حضور المباراة في الملعب، خاصة فى ظل السماح لعدد كبير من الأحزاب التونسية فى التجمع والتظاهر فى الشوارع والساحات دون أي اعتراض أو تدخل من السلطات


وتلقى نادي الترجي خطاباً رسمياً من الاتحاد الأفريقى لكرة القدم “كاف” قبل المواجهة المرتقبة التى تجمعه مع الأهلى يحمل تهديداً صريحاً فيما يخص الحضور الجماهيرى، فى ظل إجراء المباريات دون حضور جماهير، وهو ما لم يلتزم به نادى الترجى حسب لائحة الاتحاد الأفريقى خلال مباراة الدور ربع النهائى أمام شباب بلوزداد الجزائرى



الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock