آخر الأخبارأخبارأخبار العالم

مصر تبحث تعزيز التعاون الثنائى مع الاتحاد الأوروبى

اشترك لتصلك أخبار الاقتصاد

التقت هالة السعيد، وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية، بالسفير كريستيان برجر، سفير الاتحاد الأوروبى فى مصر، وذلك لبحث سبل تعزيز العلاقات الثنائية.

وخلال الاجتماع استعرضت السعيد مجالات وملفات عمل الوزارة، وفقا لبيان صادر أمس.

كما استعرضت الآثار الاقتصادية والاجتماعية لجائحة كورونا على الاقتصاد المصرى، وكذا الاستراتيجية الاستباقية التى اتخذتها مصر للتعامل مع الأزمة، مؤكدة أن الحكومة اتخذت عددًا من الإجراءات فى وقت مبكر للتخفيف من الآثار السلبية للأزمة على الفئات الأكثر فقرًا من السكان.

أوضحت السعيد أن الاستراتيجية التى اتخذتها مصر للتعامل مع تفشى الوباء ركزت على تحقيق التوازن بين الحفاظ على صحة المواطنين والنشاط الاقتصادى. أضافت أن العناصر الرئيسة للخطة الاستثمارية للعام المالى تضع على رأس أولوياتها زيادة الاستثمار فى رأس المال البشرى، خاصة قطاعات التعليم والصحة لزيادة القدرات وميكنة الخدمات.

ذكرت أن قطاع الخدمات اللوجستية من القطاعات ذات الأولوية، مؤكدة سعى الحكومة لدعم تطوير سلاسل التوريد، واتخاذ الاحتياطات اللازمة من اضطرابات، وخاصة للسلع الاستراتيجية مثل الأغذية والأدوية.

كما تناولت السعيد الحديث حول برنامج الإصلاحات الهيكلية، وأوضحت السعيد أن الحكومة تلتزم بمتابعة المرحلة الثانية من برنامج الإصلاح.

أوضحت أن المرحلة الثانية من البرنامج تستهدف القطاع الحقيقى بإصلاحات هيكلية جريئة وبناءة، من أجل تشجيع النمو الشامل والمستدام، وخلق فرص عمل جديدة، وتنويع وتطوير أنماط الإنتاج، إلى جانب تحسين مناخ الأعمال، وتوطين الصناعة، وتعزيز القدرة التنافسية لصادرات مصر من أجل تحقيق تنمية اقتصادية مستدامة وشاملة. تناولت السعيد الحديث حول رؤية مصر 2030، موضحة أن عملية التحديث مستمرة، وفقًا للتغيرات على المستويات المحلية والإقليمية والدولية.

أشارت إلى الجهد التشاركى الذى تقوم به الوزارة بالتعاون مع جميع الوزارات وجميع أصحاب المصلحة من القطاع الخاص والمجتمع المدنى، فى تحديث الرؤية.

وتطرق اللقاء إلى برامج الاتحاد الأوروبى الجارية والمقترحات الرئيسة للتعاون مع مصر.

وأكدت السعيد حرص الدولة على تعزيز سبل التعاون مع الاتحاد الأوروبى. تطرقت الوزيرة بالحديث خلال اللقاء إلى أبرز ملفات عمل الوزارة والمجالات التى تعمل عليها.

ومن جانبهم أثنى أعضاء وفد الاتحاد الأوروبى على المجهود التى تبذله الدولة المصرية للارتقاء بحياة المواطن، وكذا النتائج الاقتصادية الإيجابية والتى تعكس نجاح برنامج الإصلاح الاقتصادى. أعرب الحضور عن اهتمامهم بتعزيز التعاون مع الحكومة المصرية سياسيًا واقتصاديًا. أشاد سفير الاتحاد الأوروبى بالعلاقات مع مصر باعتبارها شريكا أساسيا فى منطقة الشرق الأوسط، وأكد على تطلعه لمزيد من التعاون وتعميق الشراكة مع مصر فى المجالات كافة.


الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock