العاب

سائق ريد بول يسعى للفوز بسباق أذربيجان والاستمرار في صدارة ف


05:57 م


السبت 05 يونيو 2021

برلين – (د ب أ):

لم يواجه الهولندي ماكس فيرستابن وفريق ريد بول مشكلة كبيرة في الفوز بسباق جائزة موناكو الكبرى قبل أسبوعين، وهو السباق الذي حمل الاثنين إلى صدارة فئة السائقين والمصنعين في بطولة العالم لسباقات سيارات فورمولا-1.

وساعدهما في ذلك الأداء الضعيف لبطل العالم سبع مرات، البريطاني لويس هاميلتون، الذي أنهى السباق في المركز السابع، وفريق مرسيدس، الذي شاهد سائقه الثاني الفنلندي فالتيري بوتاس ينسحب من السباق مبكرا بسبب توقف كارثي في مركز الصيانة.

وقال فيرستابن قبل السباق :”اتوقع أن يعود فريق مرسيدس بقوة (في باكو). لم اقف على منصة التتويج هناك من قبل، لذلك حان الوقت لتغيير هذا”.

ويتصدر فيرستابن فئة السائقين بفارق أربع نقاط أمام هاميلتون. وكانت أفضل نتيجة حققها في باكو هي المركز الرابع، بينما حصل فريق مرسيدس على مركزي الانطلاق الأولين، وحقق الفوز في ثلاثة سباقات من أصل أربعة أقيمت في باكو منذ عام 2016.

ولكن توتو فولف، رئيس فريق مرسيدس، لا يعتبر هذا أمرا مسلما به حيث يعتقد أن هذا السباق سيكون تحديا جديدا لسيارات فريقه.

وقال فولف :”بينما هي شوارع مختلفة للغاية عن موناكو، نتوقع أن يكون سباقا صعبا آخر بالنسبة لنا، ولا يتناسب، بوجه خاص، مع سمات سيارتنا دبليو12″.

وبعيدا عن المضمار، يتقاتل فريقا ريد بول ومرسيدس بشأن جدل الأجنحة المرنة. ويعتقد الفريق الألماني أن الأجنحة الخلفية في سياراتي ريد بول تنثني أكثر من اللازم وهو ما يمنحهما أفضلية قليلة.

ليس فقط ريد بول، ولكن فرق فيراري وألفا روميو أيضا أكدوا أن لديها أجنحة تنثني في السرعات العالية مما يقلل من السحب في الطرق المستقيمة وبعد ذلك تعود لطبيعتها مع تباطؤ السيارة في المنعطفات.

وقرر الاتحاد الدولي للسيارات إجراء سلسلة جديدة من الاختبارات يوم 15 يونيو، وهو الأمر الذي لم يسعد فولف حيث إن الطرق الطويلة المستقيمة في باكو من شأنها أنتكون مثالية للفرق التي لديها أجنحة مرنة.

وقال :”يتركنا هذا في منطقة محايدة. الفرق التي تستخدم هذا النوع من الأجنحة معرضة للاحتجاج وعلى الأرجح، سيحدث هذا أمام المحكمة الدولية للتحكيم للرياضي، ولا أحد يريد هذا الموقف الفوضوي”.

ومن المتوقع أن تكون هناك معركة مثيرة في منطقة الوسط مع وجود فيراري وماكلارين في مقدمة هذا النزاع.

واستطاع الفريق الإيطالي أن يتواجد على منصة التتويج للمرة الأولى هذا الموسم في موناكو بفضل كارلوس ساينز، رغم أن تشارلز لوكلير غاب عن السباق بسبب مشكلة في سيارته رغم أنه كان قد ضمن الانطلاق من مركز الانطلاق الأول.

ولكن فيراري يتوقع سباقا معقدا، حيث يجب أن يتراجع خلف ماكلارين.

وقال لوران مكيز مدير سباقات فيراري :” الآن يبدأ جزء من الموسم، وهو ما يبدو أنه سيكون معقدا بالنسبة لنا”.

وأضاف :”بالفعل في هذا السباق نتوقع ظهور ماكلارين بشكل قوي للغاية، ويجب أن نتكيف جيدا مع خصائص المضمار”.​


الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock