رياضة

أسرار تاريخية عن كبار أوروبا.. خناقة مارادونا التى صنعت تاريخ نابولى



نستعرض خلال شهر رمضان المبارك مجموعة من الحكايات المثيرة عن أشهر أندية العالم، مثل ريال مدريد، برشلونة ومانشستر يونايتد وغيرها.. من خلال سرد قصة يومية عن أكبر أندية العالم.


 


وستكون الحلقة الثامنة العاشرة عن مارادونا.. 

 


نجح برشلونة الإسباني فى عام 1982 فى التعاقد مع الأسطورة الأرجنتينية الراحل دييجو أرماندو مارادونا، كأكبر نجم يتواجد فى الفريق بعد النجم الهولندى يوهان كرويف، وقضى النجم الأرجنتيني موسما رائعا، ونجح فى حصد ثلاثة ألقاب وهي كأس ملك إسبانيا، كأس الدوري الإسباني والسوبر المحلي، حتى إنه كان أول لاعب من برشلونة تصفق له جماهير ريال مدريد، بعد تسجيل اللاعب هدفاً في شباك الملكي خلال الانتصار 2-0. 


ولكن فى الموسم التالى تعرض الأسطورة الأرجنتينية مارادونا لعديد الإصابات بسبب التدخلات العنيفة التى يتعرض لها من قبل اللاعبين فى الدوري الإسباني، حتى جاءت مواجهة نهائي الكأس أمام فريق أتلتيك بيلباو، والتى أقيمت بحضور 100 ألف متفرج وتحت أنظار الملك الإسباني خوان كارلوس شهدت تدخلات عنيفة للغاية على مارادونا، بعضها من جويكويتشيا الذي كاد ينهي مسيرة النجم الأرجنتيني في لقاء سابق، فضلاً عن بعض الهتافات العنصرية ضده من قبل أنصار بلباو.


ومع انتهاء المواجهة بتتويج بلباو بفوزه 1-0، انفجر مارادونا غاضباً وقام بالتشاجر بالضرب باستخدام الأيدي والأقدام مع بعض لاعبي الفريق الفائز، ليتحول الملعب إلى حالة فوضوية كبيرة، بعدما انخرط في الشجار لاعبي الفريقين، تلك الأحداث المؤسفة التي جرت تحت أنظار ملك إسبانيا، جعلت إدارة برشلونة تتخذ قراراً فورياً بأن موقعة بلباو هي الأخيرة لمارادونا مع الفريق الكتالوني. 


وفى الموسم التالى رحل مارادونا إلى نابولى الإيطالي ليصنع تاريخا كبيرا من عملاق جنوب إيطاليا من خلال التتويج بلقب الكالتشية فى موسمين متتاليين. 


 


 


الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock