آخر الأخبارأخبارأخبار العالم

قلبي ينفطر على فراق أمي.. فماذا أفعل؟.. وأمين الفتوى ينصحها


06:56 م


الخميس 29 أبريل 2021

كتبت – سماح محمد:

ورد سؤال إلى الدكتور أحمد وسام – أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية – من إحدى متابعات البث المباشر للصفحة الرسمية للدار على فيسبوك، تقول: “فقدت أمي منذ ثلاثة أشهر ولا أزال حزينة عليها ولا أستطيع أن أتدارك الموقف وقلبي ينفطر عليها فماذا أفعل كي يهدأ قلبي؟”، فنصحها أمين الفتوى بكثرة ذكر “إنا لله وإنا إليه راجعون” والمداومة عليه حتى يطمئن قلبك ويهدأ بالك.

وتابع وسام من خلال البث المباشر المذاع عبر الصفحة الرسمية للدار على فيسبوك أن تكرار هذا الذكر من المجربات فى تدارك مثل هذه المواقف، فبالمداومة عليه يطمئن القلب ويرتاح البال وتهدأ الأعصاب، فهي معينة للصبر على المصيبة، واستشهد بقول الله تعالى: {الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُم مُّصِيبَةٌ قَالُوا إِنَّا لِلَّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُونَ * أُولَٰئِكَ عَلَيْهِمْ صَلَوَاتٌ مِّن رَّبِّهِمْ وَرَحْمَةٌ ۖ وَأُولَٰئِكَ هُمُ الْمُهْتَدُونَ}.. [البقرة : 156 – 157].

ونصح أمين الفتوى كل من فقد عزيزا أو أصابه هم وحزن أن يكرر هذا الذكر ففيه ينزل الصبر على القلب، وتتحقق السكينة، وتهدأ الروح، وتسلم لأمر الله تعالى راضية محتسبة.

الأزهر للفتوى: بر الوالدين من الأعمال التي يعدل ثوابها ثواب الحج والعمرة

اقرأ أيضاً..
– بالفيديو| نادية عمارة تكشف بشارة النبي لمن يصبر على موت أحد أولاده

– بالفيديو.. ما الحكم فيمن اعتزم الصيام ومات قبل ادائه؟


الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock