آخر الأخبارأخبارأخبار العالم

خطة البرلمان توافق على مشروع موازنة المركز القومي للبحوث الجنائية للعام المالي الجديد


وافقت لجنة التضامن والأسرة بمجلس النواب برئاسة  الدكتور عبد الهادي القصبي، خلال  اجتماعها اليوم الأربعاء علي مشروع موازنة المركز القومي للبحوث الجنائية للعام المالي 2021/2022 بإجمالي 79 مليون و437 ألف مقابل 51 مليون و343 ألف جنية العام المالي الجاري.

من جانبه أكد النائب عبد الهادي القصبي، رئيس اللجنة، أهمية المركز لاسيما وقيمة البحث العلمي الذي يعد مقياسًا لتقدم الدول، مضيفاً : ” الدولة التي بها بحث علمي تنطلق وتتقدم، فمسألة البحث والتدريب و البحث العلمي مسألة مهمه ونحن داعمين لهم تماما أينما وجدت”.

وأشار القصبي إلي دور المركز في إعداد كم هائل من الأبحاث الجادة والوطنية، والتي طالبت من جميع أجهزة الدولة الاستفادة من الجهد العلمي الموجه لصالح المصريين فيها.

بدورها قالت الدكتورة هالة رمضان القائم بأعمال المركز القومي للبحوث الجنائية،  إن هناك خطة لتطوير المركز من خلال التحول الرقمي حيث تم إبرام تعاقد مع مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار، التابع لمجلس الوزراء، ولايزال متوقف علي إمضاء العقود.

وتعقيبا علي تساؤل النائب أحمد فتحي وكيل لجنة التضامن بمجلس النواب حول خطة التحول الرقمي بالمركز، أوضحت هالة رمضان، أن خطة التطوير تشمل 4 محاور ليأتي التحول الرقمي في المقدمة حيث سيتم تسكين برنامج إداري يحكم المركز للاستغناء علي العنصر الورقي، و تحويل 20 ألف كتاب وبحث رقميا وكذلك تطوير الموقع الخاص بالمركز ورفعهم عليه، فضلاً عن البنية التحتية اللازمة من سيرفرات وأدوات  والتي تكلف نحو 15 مليون جنية، وكذا تطوير المعامل البحثية. 

ونوهت القائم بأعمال مركز البحوث الجنائية إلي أن الخطة تشمل تطوير المعامل الإحصائية والميدانية، والاعتماد علي النظام الرقمي في الإحصاء، فضلا عن تطوير المعامل البيولوجية والكيميائية التي تختص بالبحوث الكيميائية.

وأشارت  هالة رمضان، إلي أننا قد وعدنا من وزارتي التخطيط والمالية بالحصول علي دعم مالي خلال العام الجاري للبدء في مشروع التطوير وعدم الانتظار للعام المالي الجديد، ليؤكد مصطفي عبد المعين ممثل وزارة التخطيط، حرص الوزارة علي مشروع التحول الرقمي لاسيما في ظل توجهات الدولة وتم التنسيق مع وزارة التضامن لإعادة  ترتيب الأولويات لديها بحيث يتم البدء في خطة تطوير المركز من خلال توفير الاعتمادات المالية اللازمة، وهناك تجاوب في هذا الصدد.

 

وأضاف عبد المعين، أن وزارة التخطيط تنفذ تعليمات رئاسة الجمهورية نحو الإسراع في تنفيذ خطة التحول الرقمي، مضيفا : “ان شاء الله يحدث طفره في المركز خلال 6 اشهر.

وهو ما علق عليه النائب عبد الهادي القصبي، بتأكيده علي بحجم الإنجازات المبذولة علي أرض الواقع في ضوء توجيهات القيادة السياسة والتي هي محل فخر لجميع المصريين، قائلا : “القيادة السياسية مش بتعمل حاجه بنسبه 80%، لما بتعمل حاجة بتكون بكفاءة عالية ومنفذة بالكامل وتليق بمصر”

ليؤكد ممثل التخطيط، علي أنه يتم دعم المركز بشكل قوي في خطتها نحو التحول الرقمي لتستطيع لاحقا في تحقيق إيرادات  من خلال الأنشطة التي تقوم بها في المجال البحثي
 


الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock