آخر الأخبارأخبارأخبار العالم

مفاجأة صادمة.. سرب نحل يغزو سيارة أثناء تواجد قائدها بمحل بقالة



الجمعة، 02-04-2021
10:12 م
فتحي مجدي

تعرض متسوق للصدمة عندما دخل متجرًا لمدة 10 دقائق، قبل أن يعود ويجد سربًا كبيرًا من النحل في المقعد الخلفي للسيارة التي استعارها من صديق له.

وتوقف المتسوق أمام سوبر ماركت “ألبرتسونز” في “لاس كروسيس” بـ “نيو مكسيكو” بعد ظهر يوم الأحد لشراء بعض البقالة الأساسية.

وبعد أن ركب السيارة، وبدأ في القيادة، تفاجأ بوجود حشد هائل من النحل يتجمع في المقعد الخلفي.

قال رجل الإطفاء ومربي النحل جيسي جونسون لصحيفة “نيويورك تايمز”: “ثم عاد وبدا وكأنه” بقرة مقدسة”.

وأضاف أنه اتصل بخدمة الطوارئ لأنه لم يكن يعرف ماذا يفعل.

تلقى الأطفائي مكالمة من إدارة الإطفاء، ليقرر التدخل والمساعدة بفضل خبرته في النحل، وارتدى سترته البيضاء الخاصة بتربية النحل والحجاب واستخدم صندوق خلية نحل معطر لجمع النحل بداخله.

وتُظهر إحدى الصور كيف كان النحل يتشبث بجانب السيارة وسقفها، التي تُركت نافذتها مفتوحة جزئيًا أثناء وجود المتسوق في الداخل.

وتقدر إدارة مكافحة الحرائق في ” لاس كروسيس”، أن سرب النحل يضم 15000 نحلة.
وربما كان النحل يبحث عن منزل جديد، ووجد في السيارة المكان المناسب له، ونظرًا لأن سرب النحل كانوا في حالة تنقل، كان من السهل التعامل معه.

ومرت الحادثة دون إصابات باستثناء إصابة رجل إطفاء في شفته.

وقال جونسون إن الرجل الذي اجتذبت سيارته النحل حافظ على مسافة آمنة، ولم يكن حريصًا على المشاركة في مشاحنات النحل.

وأضاف: “لقد كان قلقًا لأن السيارة استعارت من صديق”.

وأوضح أنه من الشائع أن تنقسم مستعمرات النحل في الربيع، مع سرب يتبع الملكة إلى موقع جديد.
ومن المرجح أن سرب النحل خرج من حاجز قريب أو مزراب أو أحد المنازل.

قال جونسون: “لحسن الحظ، عندما يحتشد النحل، يكون سهل الانقياد. ليس لديهم منزل يحمونه للحظة. إنه أمر مخيف أكثر من كونه خطيرًا”.


الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock