رياضة

هل يقود ميسي ريمونتادا جديدة أمام سان جيرمان لإنقاذ موسم برشلونة الكارثي



اقترب برشلونة الإسباني، من الخروج خالي الوفاض من التتويج بالألقاب في الموسم الحالي، للموسم الثاني على التوالي، في سابقة جديدة على النادي الكتالوني، بعد أن تعرض لخسارة مذلة على ملعبه “كامب نو”، أمام باريس سان جيرمان بأربعة أهداف مقابل هدف، في ذهاب الدور ثمن النهائي من مسابقة دوري أبطال أوروبا.


وبات برشلونة مطالبا بتحقيق ريمونتادا جديدة أمام باريس سان جيرمان في لقاء الإياب، الذي سيقام في ملعب “حديثة الأمراء” بالعاصمة الفرنسية، يوم العاشر من مارس المقبل، والفوز بأربعة أهداف دون مقابل، من أجل التأهل لدور الثمانية.


ومن الصعب أن يحقق برشلونة العودة أمام باريس سان جيرمان في مواجهة الإياب، والفوز برباعية، حيث لا يمكن مقارنة الجيل الحالي للبارسا، بلاعبي جيل 2017، والذين حققوا إنجازا تاريخيا بالفوز على سان جيرمان بستة أهداف مقابل هدف، وتعويض خسارة الذهاب برباعية في باريس.


وابتعد برشلونة عن حصد لقب الدوري الإسباني في الموسم الحالي، بعد اتساع الفارق مع أتلتيكو مدريد المتصدر، والمرشح الأول للقب، وخاصة في ظل تذبذب نتائج الفريق الكتالوني، هذا الموسم.


كما اقترب برشلونة من وداع كأس ملك إسبانيا، بعد الخسارة أمام إشبيلية القوي بثنائية دون رد، في ملعب “رامون سانشيز بيرزخوان”، في ذهاب الدور نصف النهائي، وبات الفوز على الفريق الأندلسي بثلاثية صعبا للغاية في لقاء الإياب يوم الثالث من مارس.


وكان برشلونة قد فقد فرصة الحصول على لقب كأس السوبر الإسباني، بالخسارة أمام أتلتيك بيلباو بثلاثة أهداف مقابل هدفين في المباراة النهائية.


ولا شك أن خروج برشلونة دون تحقيق أي ألقاب هذا الموسم، سيعزز من فرص رحيل النجم الارجنتيني ليونيل ميسي في الصيف المقبل، بعد أن تيقن أن لاعبي الجيل الحالي من البارسا، ليس قادرا على التتويج بأي ألقاب.


ويسعى باريس سان جيرمان لضم ميسي بقوة في الصيف المقبل، خاصة في ظل التقارير التي تشير إلى اتفاقه مع النجم البرازيلي نيمار على تمديد تعاقده، ورغبة المدير الفني ماوريسيو بوتشيتينو إلى تجهيز فريق أحلام جديد يكون قادرا على الفوز بدوري أبطال أوروبا.


كما يرغب مانشستر سيتي هو الآخر في التعاقد مع ميسي، خاصة أن مديره الفني بيب جوارديولا هو المفضل لدى ميسي.


وحجز ليفربول الإنجليزي بقيادة النجم المصري محمد صلاح مقعدا في دور الثمانية من دوري الأبطال بالفوز على لايبزيج الألماني خارج ملعبه بثنائية.


واقترب بوروسيا دورتموند من التأهل لدور الثمانية هو الآخر، بعد أن حقق فوزا ثمنيا خارج ملعبه على إشبيلية الإسباني 3-2، فيما احتفظ يوفنتوس بحظوظ التأهل، حيث يكفيه الفوز بهدف وحيد على بورتو البرتغالي في مباراة العودة، بعد خسارته ذهابا 2-1.


الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock