آخر الأخبارأخبارأخبار العالم

الإفراط في استعمال وسائل التواصل الاجتماعى يصيب الطلاب باضطرابات النوم والاكتئاب

اشترك لتصلك أهم الأخبار

الإفراط في استعمال وسائل التواصل الاجتماعي يؤدى إلى الإصابة باضطرابات النوم بين الطلاب، وفقا لدراسة مسحية جديدة شملت ١٤٠٠ طالب جامعي.

وقالت الدراسة التي نشرتها صحيفة هندستان تايمز اليوم إن الطلاب في المرحلة الجامعية يستعملون برامج وتطبيقات ومنصات التواصل الاجتماعي مثل فيسبوك ويوتيوب وتويتر وانستجرام وواتساب وغيرها، نحو ٤ ساعات، حيث شارك ١٤٠٠ طالب في الدراسة التي اجريت تحت عنوان «وسائل التواصل الاجتماعي وصحة الشباب النفسية».

ضمت الدراسة طلابا من مختلف التخصصات الدراسية، والتى تشمل العلوم والآداب والتجارة والحاسب الآلي وتكنولوجيا المعلومات والهندسة والإدارة، حيث كان اكثر من ٥٩%من الإناث ونحو ٤١%من الذكور.

وقال الدكتور داريان سينغ الأستاذ المساعد بقسم الصحافة والإعلام بكلية ذارماشلا الحكومية، إن الإفراط في استخدام وسائل التواصل الاجتماعي يؤثر على نوم واحد من كل ثلاثة طلاب .

وأكد سينغ أن غالبية المشاركين في الدراسة اقروا بأن استخدامهم لمنصات التواصل الاجتماعي أثر على حياتهم بشكل محبط، في حين اعترف ٣٢%من الطلاب إنها كانت السبب الرئيسي لإصابتهم باضطرابات النوم، مضيفا أن ثلث الطلاب يتقبلون قضاء قليلا من الوقت مع أسرهم بينما يبقون منهمكين في مواقع التواصل الاجتماعي.

وأشارت الدراسة إلى أن ما يزيد على ٢٧%من المشاركين صاروا مدمنين لمواقع التواصل، وأن الأكثر إثارة للقلق هو أن ١٠% منهم يشعر بالاكتئاب بينما يقول نحو ٢.٥% أن أفكارا تساورهم بالانتحار .

وأضاف أن ربع المشاركين قال إن الإفراط في استعمال هذه المواقع يتسبب في التفكير السلبى، وأنهم بدأوا يقارنون حياتهم بغيرهم، مما يضر بتقديرهم لذاتهم، في حين أقر عدد كبير أنهم يعانون من متاعب جسمانية و٩% أشاروا إلى أن الإفراط في إستعمال هذه المواقع غير عاداتهم الغذائية .

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    104,915

  • تعافي

    97,920

  • وفيات

    6,077


الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock