آخر الأخبارأخبارأخبار العالم

نجل الفنان محمود ياسين: محدش قدم وعبر عن الجندي المصري زي أبويا

قال الفنان عمرو ياسين، نجل الفنان الراحل محمود ياسين، إنه فخور بكونه نجل الفنان المحترم والمثالي كأب وزوج، وأدى دوره بمنتهى الإخلاص على كل المستويات: “النهاردة سبني وساب الأسرة وسابنا كلنا، وكان مخلص أوي”.

وأضاف “ياسين”، خلال مداخلة هاتفية له ببرنامج “من مصر”، والذي يقدمه الإعلامي عمرو خليل، والمذاع على فضائية “CBC”، أن هناك الكثير من معجبيه شاركوهم أحزانهم في رحيل والدهم الذي وصفه بـ”مخلص لمصر”، حيث كان يهتم بكل ما يتعلق بالوطن، وكان دائما ما يحرص على تقديم أعمال تخدم ذلك الأمر، كما كان حريصا على تقديم أعمال دينية وأعمال محترمة وجيدة، موضحا أن الراحل محمود ياسين، عندما كان يقدم أوراقه للقوات المسلحة قاموا بإعطائه “تأجيلا”، إلا أنه فتح له بابا آخر للمشاركة مع القوات المسلحة أثناء فترة حرب 1973: “بشوف أن محدش قدم وعبر عن الجندي المصري زي أبويا، ووشه وملامحه وصوته وسماره بيعبر عن البلد دي أوي”.

وأكد أن والده أدى دوره في الحياة كفنان مصري محب لبلده وكأب وزوج، وكان متفوقًا في كل الأدوار التي خاضها بمسيرة حياته: “فنان مخلص أدى أعماله بحب وتفاني وإخلاص”.

وتابع: “كنت حريص النهاردة أني أرد على الجميع وكل من يتصل بيه سواء كنت أعرفه أو لا، تقديرا للأستاذ محمود، والناس اللي بتحبه اللي عايزه تعزي فيه، وكذلك كل القنوات، وكنت محرج أني مطلعش، ومحمود ياسين كان في فترته الأخيرة يعاني من حالة سيئة جدا، غير أنه كان في إحدى الأيام في أفضل صحة له، كأنها كانت صحوة الموت”.

وفند: “هنصلي عليه بكرة صلاة الجنازة في مسجد الشرطة بالشيخ زايد، وسيتم دفنه في مقابر الأسرة بطريق الفيوم بـ6 أكتوبر”.

وأعلن عمرو محمود ياسين، وفاة والده في الساعات الأولى من صباح أمس الأربعاء، عن عمر ناهز 79 عاما، عبر حسابه على الرسمي على فيس بوك، قائلا: “توفي إلى رحمة الله تعالى والدي الفنان محمود ياسين، إنا لله وإنا إليه راجعون أسألكم الدعاء”.

محمود ياسين ممثل مصري من مواليد عام 1941 في محافظة بورسعيد، وتخرج في كلية الحقوق جامعة القاهرة عام 1964 والتحق بالمسرح القومي قبلها بعام.

بزغ نجم الراحل فنيا في فترة السبعينيات، ومن أهم أعماله السنيمائية في تلك الفترة: “الخيط الرفيع، حكاية بنت اسمها مرمر، حب وكبرياء، والرصاصة لا تزال في جيبي”.

وفي حقبة التسعينيات وبداية الألفية الجديدة، ازداد عمله بشكل كبير في التلفزيون، ولم يبتعد عن السينما بشكل كامل، ومن أعماله التلفزيونية “أبوحنيفة النعمان، ضد التيار، سوق العصر، والعصيان”.

وولد الفنان محمود ياسين في 2 يونيو 1941، بمدينة بورسعيد، وتخرج في كلية الحقوق جامعة القاهرة عام 1964، والتحق بالمسرح القومي قبلها بعام.

وعُيّن ياسين في المسرح القومي، وبدأ رحلته في البطولة بمسرحية “الحلم”، تأليف محمد سالم وإخراج عبدالرحيم الزرقاني، بعدها بدأت رحلته الحقيقية على خشبة المسرح القومي، حيث قدم على خشبته أكثر من 20 مسرحية أبرزها “وطني عكا، عودة الغائب، واقدساه، ليلة مصرع غيفارا، ليلى والمجنون”، وتولى إدارة المسرح القومي لمدة عام ثم قدم استقالته.

وشارك في العديد من الأعمال الفنية مثل “ماما في القسم، وعد ومش مكتوب، السماح، سلالة عابد المنشاوي، التوبة، بابا في تانية رابع، حكاوي طرح البحر، ثورة الحريم، اللؤلؤ المنثور، العصيان، سوق العصر، حديقة الشر، العشق الإلهي، حلم آخر الليل، خلف الأبواب المغلقة، رياح الشرق، أبو حنيفة النعمان، ضد التيار، عزبة المنيسي، أيام المنيرة، أهل الطريق، سور مجرى العيون، كنوز لا تضيع، اليقين، مذكرات زوج”.


الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock